2011/11/12

حُبٌ ... وَ قدر


(1)
أحياناً
يقودنا قلبنا لـ ان نُحب
ونعشق ..
ونهوى ..
لكن !
فقط لنجرح أنفسنا
وفقط لِ نغرق أنفسنا في بحر العذاب !

(2)
يقولوا : أن كل ممنوع مرغوب
و لـ ربما كان هذا السبب الاكبر لان أقع في حبك
ولان تقع في حُبي ..
غير مُباليين بِ أي شيء
سِوى " سعادتنا "

(3)
رُغم جرحنا
يستمر الحب

(4)
الحقيقه انك لا انت لي ..
ولا انا لك
انا وانت عاشقان
وقعنا في فخ " الحرقه "
 


(5)
مجنونه انا ..
عندما نظرت الى المستقبل
ورأيتك بجانبي
أضع نُذراً في يدي اليُسرى
وحولنا أطفالنا ..
يلعبون

(6)
معكَ كنت أنثى , طفله , مرأه , أُم , صديقه وَ إبنه
معك .. كُنت أنا " كما ولدتني أُمي "
طاهرةً نقيّة
وكأنّي ولدتُ من جديد لاجلك
لتكون أول خطيئة تُخَطُّ بِ صحيفَتي

(7)
لا اعتقد ان هناك اجوبه على اسألتنا
او على الاغلب ..
اسألتي انا / لا اجوبة لها

(8)
لماذا احببتك ؟
لماذا دائماً اقع بحب ما هو " ليس لي "ولماذا رُغم ذلك ..
لا زلتُ أرى نفسي بِ جانبك كُلّما نظرت لـِ المُستقبل !

لماذا ؟

(9)
أشرعة الحَنين مفتوحة
لكن ..
مسارُها مُغلق
مَشلولة - الحركة , الكلام , الحب - بعدُك

(10)
عمياءٌ عيناي
عن كُل الرجال ..

سِواك

(11)
تُفاحَتي أنت
أتناولكَ كُل صباح
سدّاً لـِ شهوة قلّبي
عن النبض لـِ غيرك


(12)
أُحبُّك ..
وَ كفى ~

ليست هناك تعليقات: