2011/07/23

ضجيج


ضَجِيج ,!
كُلّ شيءٍ أصبَحَ يَعلُوهُ الْضَجْيج ..

قَلْبِي أصبَح مَكسوراً
وَ أنْتَ لا تُبالِي مِنَ الْضَجْيج ..

ظَهري أصبحَ مُنحنِياً
وَ أنْتَ لا زلتَ تعيش !

تَكَسّرتْ آمالِي
وَقوّمتُها بِ ضَريْح .,

غريبَه !
كَيْفَ أنّي أُسامِحُكَ أحيَاناَ ..
وَ أحياناً أُخرى أحقِدُ علَيكْ ..

لا أتمنّى لكَ خيراً ..
ولا طفلة أراهَا بينُ يديك !

/

رُبمّا لا حلُّ لِ الذكرى ..
سِوى الموت
أو السكوت
أو فُقدانُ الْذاكِره ,
وَالْعيشُ فِي رحِمِ تَابوتْ

ليست هناك تعليقات: